قوات الاحتلال تغلق طريق زعترة سلفيت وتقتحم قرى بحثاً عن منفذ عملية الطعن

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 5 فبراير 2018 - 6:47 مساءً
قوات الاحتلال تغلق طريق زعترة سلفيت وتقتحم قرى بحثاً عن منفذ عملية الطعن

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلية حملة مداهمات في العديد من قرى المنطقة القريبة من موقع عملية قتل مستوطن طعناً عند مدخل مستوطنة “أريئيل” شمال سلفيت، وأغلقت شوارع وأعلنت مناطق “عسكرية مغلقة”.

واقتحمت قوات الاحتلال بلدة كفل حارس شمال سلفيت، بدعوى البحث عن منفذ عملية الطعن.

وقال شهود عيان إن قوات كبيرة من جيش الاحتلال اقتحمت البلدة وشرعت بعمليات دهم وتفتيش في المنازل، وصادرت كاميرات المراقبة، كما حلقت طائرات الاستطلاع في سماء محافظة سلفيت، بينما أغلقت قوات الاحتلال مدخل سلفيت الشمالي، ومدخل بلدة دير استيا شمال غرب سلفيت.

وذكرت مصادر إسرائيلية أن المستوطن البالغ من العمر (40 عاما) وهو حاخام من مستوطنة “هار براخا”، تلقى عدة طعنات في الجزء العلوي من جسده، وأنه فقد الوعي ونقل إلى مستشفى بلنسون، وأعلن لاحقا عن مقتله متأثرا بجروحه.

رابط مختصر